• اخر الاخبار

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.

    محاربة الشيخوخة: بداية التجارب السريرية لنقل الدم من الشباب إلى كبار السنّ





    بدأت شركة أمبروزيا الناشئة، والتي تتخذ من ولاية كاليفورنيا مقراً لها، بإجراء تجارب سريرية يتمّ فيها نقل الدم إلى كبار السنّ من المتبرعين الأصغر سنّاً، وذلك أملاً في تجديد واستعادة شباب الجسم.

    ينبوع الشباب

    إن إيقاف التقدم بالعمر والعودة به إلى الوراء كان دائماً وما يزال من الأمور المقدّسة للعلوم الطبية. وكما كانت رحلة البحث عن إشاعة الكأس المقدس، فإن الرحلة لإيقاف التقدم بالعمر ستكون صعبة، كما أن هناك بعض الشك فيما إذا كانت قابلة للتحقيق بالفعل. ولكن على ما يبدو فإن إحدى الشركات الناشئة قد بدأت بإيجاد حل للمشكلة، وتقوم بإجراء الاختبارات حالياً.
    حيث بدأت شركة أمبروزيا الناشئة، والتي تتخذ من مونتري بولاية كاليفورنيا مقراً لها، بإجراء تجارب سريرية لاستعادة الشباب عند الأشخاص الذي تتجاوز أعمارهم 35 سنة وذلك عن طريق حقنهم بدم الشباب.
    وتستند الشركة على الأبحاث السابقة، مثل الدراسات التي أجريت عام 2014 من قبل ايمي ويجرز، وهي باحثة في معهد هارفارد للخلايا الجذعية، والتي تقترح ربط جهاز الدوران الدموي للفئران الفتية به عند الفئران المتقدمة بالعمر، الأمر الذي يسهّل استعادة الشباب عند الفئران الأكبر سنّاً.
    ويدعى هذا النوع من العمليات الجراحية بالتعايش الالتصاقي، وهو موجود منذ ستينيات القرن التاسع عشر. وقام الباحثون في هذه الدراسات بالخياطة الجراحية لجلد اثنين من الفئران معاً، وبالتالي تعريض جهاز الدوران الدموي عند الفأر الأكبر سنّاً لدم الفأر الفتي. وتشير الدراسات إلى وجود علاقة بين هذا الإجراء الجراحي وبين تحسّن المظهر والوظيفة للقلب الضعيف والمتضخم عند الفأر الأكبر سنّاً.

    ولن تقوم شركة أمبروزيا خلال تجاربها بنقل الدم الكامل وإنما بنقل البلازما فقط. حيث سيخضع المشاركون بالتجربة لنقل البلازما من متبرعين لا تتجاوز أعمارهم 25 سنة. وستقوم الشركة بإجراء تحليل للدم قبل الإجراء وبعده بشهر واحد للكشف عن أكثر من 100 واسم حيوي في الدم. وقد ولّدت هذه التجربة الكثير من الاهتمام، حيث كان بيتر ثيل من بين المهتمين، وهو مؤسس مشارك في شركة باي بال ومستثمر في فيسبوك، يرغب بتجريب نقل البلازما من الشباب بنفسه، وفقاً لمجلة "Inc.".
    التكاليف الباهظة

    ولا يعدّ بيتر ثيل الطرف الوحيد المهتم بالتجربة، حيث تواجه شركة أمبروزيا ردود فعل سلبية يشكك فيها النقاد بمنهجية وفوائد نقل الدم. ويشير النقاد إلى نموذج الدفع مقابل المشاركة في التجربة، مشبّهين ذلك بعيادات الخلايا الجذعية غير المُثبتة والتي ظهرت فجأة في جميع أنحاء الولايات المتحدة. وسيقوم المشاركون بدفع مبلغ 8 آلاف دولار أمريكي، والذي من المفترض أن يغطي تكلفة البلازما من بنك الدم، والتحاليل المخبرية، ومراجعة آداب المهنة، والتأمين، والرسوم الإدارية.
    كما تعدّ طريقة إجراء التجربة من نقاط الخلاف الأخرى، حيث لا توجد مجموعة شاهدة في التجربة، ولن يتم استعمال أي علاج وهمي. كما لا يُشترط على المشاركين أن يكونوا مرضى أو من كبار السنّ للمشاركة، فالشرط الوحيد هو أن يتجاوز عمر المشارك 35 سنة، وأن يملك 8 آلاف دولار أمريكي. ومن النقاط الواقعية أيضاً عدم وجود واسمات حيوية مقبولة بشكل جيد في الدم للتقدم في العمر.

    ويقول عالم الأعصاب توني ويس كوراي، وهو أحد العلماء الذين أشرفوا على الدراسة عام 2014: "لا يوجد أي دليل سريري بأن العلاج سيكون مفيداً، وإنما يتم بالأساس استغلال ثقة الناس وحماسهم حول هذا الموضوع".
    المصدر: MIT        
    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك
    Item Reviewed: محاربة الشيخوخة: بداية التجارب السريرية لنقل الدم من الشباب إلى كبار السنّ Rating: 5 Reviewed By: amod mod
    Scroll to Top